ورشة وطنية في نواكشوط حول إمكانية إنشاء تجمع بحري موريتاني

 

انطلقت اليوم الاثنين في نواكشوط، أشغال ورشة العمل الوطنية من أجل تجمع بحري موريتاني، منظمة من طرف المنسقية الوطنية لمبادرة غرب المتوسط بالتعاون مع وزارة الصيد والاقتصاد البحري.
الورشة، التى تدوم يوما واحدا، تبحث إمكانية إنشاء تجمع بحري موريتاني وتجارب التجمعات البحرية فى بعض البلدان خاصة تجربة التجمع البحري فى الجمهورية التونسية.


الأمين العام لوزارة الصيد والاقتصاد البحري، أحمد سيد أحمد إج، قال إن تطوير اقتصاد أزرق مستديم تشكل توجها استراتيجيا لبلدان 5+5.

وأضاف الأمين العام، أنه وتحقيقا لتلك الغاية، اعتمدت البلدان العشرة المعنية إعلانا وزاريا بنابولي فى 30 نوفمبر 2017 بشأن إنشاء مبادرة “ويست ميد” التى تهدف إلى تلبية الاحتياجات والأولويات التى حددتها البلدان الأعضاء كجزء من تعزيز النمو الأزرق.

وأكد الأمين العام، على أن إحدى أولويات هذه المبادرة تتمثل فى إنشاء التجمعات البحرية التى توفر الدعم الأساسي للابتكار والنمو وخلق القيمة المضافة والمزيد من فرص العمل عن طريق المعالجة الفعالة لجميع المسائل المتصلة بتعزيز الاقتصاد الأزرق.

زر الذهاب إلى الأعلى