وزارة الزراعة تطلق حملة لاستكشاف الحالة العامة للجراد الصحراوي في موريتانيا

أشرف وزير الزراعة أمم بيباته رفقة وزير التنمية الحيوانية أحمديت ولد الشين، وممثل منظمة الأمم المتحدة للأغذية والزراعة الفاو ألكساندر هيين، اليوم الإثنين في نواكشوط، على انطلاق حملة الاستكشاف المشتركة لتقييم حالة الجراد الصحراوي في موريتانيا لموسم 2023 ـ 2024، التي ينفذها المركز الوطني لمكافحة الجراد الصحراوي بالتعاون مع هيئة مكافحة الجراد الصحراوي في المنطقة الغربية.

وتأتي هذه الحملة الاستباقية تنفيذاً للتوصيات الصادرة عن اجتماع ممثلي الدول الأعضاء في الهيئة المنعقد في مدينة وهران بالجزائر في الخامس من يونيو هذا العام، حيث تم خلاله وضع خطة عمل إقليمي استباقي بهدف إنجاح استراتيجية المكافحة الوقائية وذلك من خلال مراقبة مناطق التجمع في بلدان خط المواجهة وهي موريتانيا ومالي والنيجر والتشاد، وتعزيز فرق الاستكشاف والمكافحة الموجودة حاليا في موريتانيا.

وأكد وزيرُ الزراعة أن القطاع، وضمن برامجه لحماية المصادر الطبيعية وسد الفجوة الغذائية سبيلا لتحقيق الاكتفاء الذاتي، يبذل جهودا كبيرة لتطوير تقنيات ومعدات الاستكشاف والمكافحة ضد آفة الجراد الصحراوي العابرة للحدود.

زر الذهاب إلى الأعلى