أطلقت المحميةُ الوطنيةُ لجاولينغ، الأربعاء، ورشةَ للمصادقةِ على تمويلِ مشروعِ تعزيزِ التعاونِ العابرِ للحدودِ وإدارةِ واستعادةِ النظم البيئيةِ في دلتا نهر السينغال، المقدمِ من طرفِ صندوقِ البيئةِ العالمية، بغلافٍ مالي يفوقُ ثلاثةَ ملايينِ دولار.

وأكدت المحميةُ أن المشروع تنفذُه وزارتَا البيئةِ والتنميةِ المستدامةِ في موريتانيا والسنغال، ويهدفُ لحلِ المشاكلِ المتعلقةِ بالحصولِ على مياهِ الشربِ وفكِ العزلةِ والصحةِ والتعليمِ وحمايةِ التنوعِ البيولوجي في المنطقةِ.

المساحةُ المخصصةُ للمشروعِ يستوطِنُها ما يناهزُ ثلاثمائة وخمسَةٍ وسبعين ألف نسمةٍ، يتوزعون على خمسِ بلدياتٍ، اثنتانِ منها في موريتانيا وثلاثٌ في السنغال، كما تضمُ عشرَ مناطقَ محميةٍ، اثنتان منها في الجانب الموريتاني، والبقيةُ في السنغال.

لا توجد تعليقات

اترك تعليقا

لا تقلق ! لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها (*).

مواقع التواصل

اشترك الآن بالنشرة الإخبارية