التفت معالي وزيرة البيئة والتنمية المستدامة، السيدة عائشة داوودا جالو، أمس الأربعاء من مكتبها عبر تقنية الفيديو كونفرانص، السيدة ماريا سارفن، مسؤولة قطاع البيئة لإفريقيا الغربية والمصادر الطبيعية والاقتصاديات لدى البنك الدولي، وذلك بحضور السيدة كريستينا باناسكو سانتوس الممثلة المقيمة للبنك الدولي في نواكشوط.

وتناول اللقاء المسائل ذات الاهتمام المشترك وسبل تعزيزها للمحافظة أكثر على النظم البيئية وكذا المصادر الطبيعية التي تتوفر عليها موريتانيا.

وللتذكير فإن البنك الدولي يدعم بلادنا في العديد من المجالات البيئية من أبرزها البرنامج الجهوي للمحافظة على النظم البيئية الشاطئية في غرب إفريقيا “واكا” الذي يضم بالإضافة إلى بلادنا كلا من السنغال وبنين وكودي فوار والتوغو وساو توم برينس.

جرى اللقاء بحضور السيد نيكولاس ديسرامو المهندس الرئيسي في البيئة والسيد فاروق بان مسؤول برنامج التنمية المستدامة لموريتانيا لدى البنك الدولي.

لا توجد تعليقات

اترك تعليقا

لا تقلق ! لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها (*).

مواقع التواصل

اشترك الآن بالنشرة الإخبارية