قال الشيخ عبد الله بن بيه، رئيس منتدى تعزيز السلم في المجتمعات المسلمة، إن العلماء كرجال الإطفاء مهمتهم اخماد  نار الفتن بدل الانشغال بمن أشعلها، وإنقاذ الأرواح بدل البحث عن أسباب الحوادث.

وأضاف الشيخ   الذي  كان يتحدث في افتتاح النسخة الثانية من المؤتمر الأفريقي لتعزيز السلم اليوم الثلاثاء بنواكشوط،أن سبب بعض النزاعات التي تحدث في القارة الأفريقية هو “التباس في فهم الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر وطاعة ولي الأمر”، مؤكدا  أن من واجب العلماء والمفكرين “تبيين مقاصد الشريعة”.

وشدد بن بية على ضرورة “تحديث وتجديد جملة من المفاهيم، بكل قوة وضبط علاقتها والكشف عن ضوابط حدودها الشرعية، في ضوء النصوص الحاكمة”.

 

 

لا توجد تعليقات

اترك تعليقا

لا تقلق ! لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها (*).

مواقع التواصل

اشترك الآن بالنشرة الإخبارية