وُقعت مساء اليوم بالقصر الرئاسي تحت إشراف رئيس الجمهورية السيد محمد ولد الشيخ الغزواني، ونظيره الرواندي بول كاغامي، اتفاقيات لتعزيز التعاون بين البلدين الصديقين.

الاتفاقيات وقعها وزير الشؤون الخارجية والتعاون والموريتانيين في الخارج، إسماعيل ولد الشيخ أحمد، ونظيره الروندي، فينساه بيريتا.

الاتفاقيات ضمت اتفاقا عاما للتعاون في المجالات ذات الاهتمام المشترك، واتفاقا في مجال النقل الجوي.

وقدنص الاتفاق العام بين البلدين على ترقية التعاون في المجالات السياسية والاقتصادية والاجتماعية والثقافية والعلمية والتقنية، والمجالات التنموية وعلى وجه الخصوص التجارة والصناعة والأمن والزراعة وتربية المواشي والنقل وصيد الأسماك والتعدين والتعليم والبحث العلمي والثقافة والصحة وحماية البيئة والسياحة والحرف اليدوية، والرياضة.

كمأ تعهد البلدان في إطار هذا الاتفاق العام بالعمل على تشجيع تبادل المعلومات والزيارات والمعارف والخبرات في المجالات ذات الاهتمام المشترك، وترقية المشاركة في النشاطات والمنتديات والمؤتمرات والمعارض التي ينظمها البلدان والمتعلقة بالمجالات المنصوص عليها في هذا الاتفاق.

لا توجد تعليقات

اترك تعليقا

لا تقلق ! لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها (*).

مواقع التواصل

اشترك الآن بالنشرة الإخبارية