مثلت سفيرة البلاد في كينيا المقيمة بأديس أبابا سعادة خديجة أمبارك فال، البلاد اليوم، في اجتماعات الجمعية العامة الخامسة للأمم المتحدة للبيئة، المنعقدة تحت شعار: “تعزيز الإجراءات من أجل الطبيعة لتحقيق أهداف التنمية المستدامة”، بحضور 193 دولة.

الاجتماعات احتضنها مقر برنامج الأمم المتحدة للبيئة في العاصمة الكينية نيروبي، ومن المنتظر أن يتم على هامش الاجتماعات التي ستستمر لغاية 4 مارس، الاحتفال بالذكرى الـ 50 لإنشاء برنامج الأمم المتحدة للبيئة.

كما ستصدر عن الاجتماعات – حسب الوكالة الموريتانية للأنباء – قرارات مهمة تتعلق بحماية كوكب الأرض من التلوث خصوصا التلوث البلاستيكي.

لا توجد تعليقات

اترك تعليقا

لا تقلق ! لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها (*).

مواقع التواصل

اشترك الآن بالنشرة الإخبارية